أخبار الإمارات

سفينة إماراتية ثالثة تحمل 4500 طن مساعدات إغاثية للأشقاء في غزة


بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تغادر الدولة في غضون اليومين المقبلين متوجهة إلى العريش بجمهورية مصر العربية، سفينة المساعدات الإماراتية الثالثة ضمن عملية «الفارس الشهم 3»، تحمل على متنها 4500 طن من المواد الإغاثية المتنوّعة لدعم الأشقاء في غزة.

وتتضمن محتويات السفينة المواد الغذائية، والطبية والمكملات الغذائية للأطفال، إلى جانب الملابس الشتوية المتنوّعة ومواد الإيواء والاحتياجات الضرورية الأخرى.

وتأتي توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، بتسيير سفينة المساعدات هذه تعزيزاً لمبادرات الدولة الإنسانية لصالح الأشقاء الفلسطينيين في قطاع غزة، ضمن عملية «الفارس الشهم 3» المستمرة لدعمهم وتوفير الاحتياجات الضرورية في مختلف المجالات للمتأثرين من الأحداث هناك.

وجاء تسيير السفينة الثالثة بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك، للإسهام في تلبية الاحتياجات المتزايدة للأشقاء في غزة في الوقت الراهن.

تجدر الإشارة إلى أنه تم إعداد خطة محكمة بالتنسيق مع وفود الهلال الأحمر الإماراتي الموجودة حالياً داخل القطاع، لتوزيع حمولة السفينة من المساعدات على المستهدفين في المناطق الأكثر تأثراً بأحداث غزة؛ إذ تبذل الهيئة ما في وسعها من جهود إنسانية لمواكبة حجم التحديات الإنسانية التي تعيشها الساحة الفلسطينية، خصوصاً في مجال الإمدادات الغذائية في شهر رمضان المبارك. وكانت دولة الإمارات قد سيّرت في ديسمبر من العام الماضي، سفينة المساعدات الأولى إلى مدينة العريش ضمن عملية «الفارس الشهم 3» وعلى متنها 4016 طناً من المواد الإغاثية المتنوّعة، تضمنت 3465 طناً من المواد الغذائية، و420 طناً من المواد الإيوائية، و131 طناً من المساعدات الطبية، تلتها الباخرة الثانية التي تم تسييرها في فبراير الماضي، وحملت 4303 أطنان من المواد الغذائية، و154 طناً من مواد الإيواء، و87 طناً من المساعدات الطبية.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share


تويتر




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى